التخطي إلى المحتوى
الجهاد وفتح الانتفاضة يطالبان بالوحدة الوطنية في برنامج المقاومة السياسية

دعت حركتا الجهاد الإسلامي وفتح الانتفاضة في لبنان ، اليوم الأربعاء 7/4/2021 ، إلى موقف فلسطيني موحد يقوم على برنامج سياسي شامل للمقاومة يرجع المشروع الوطني.

جاء هذا خلال لقاء مع ممثل حركة الجهاد الإسلامي في لبنان إحسان عطايا ، عضو الهيئة المركزية ، أمين منطقة لبنان لحركة فتح الانتفاضة أبو هاني صديق الرميد ، في مركَز الحركة في مخيم مار الياس. في العاصمة بيروت.

وبحث الجانبان في اللقاء المستجدات السياسية وآخر المستجدات التي تتعلق بالقضية الفلسطينية وما يشهده من أحداث ومؤامرات على الساحة الفلسطينية وأوضاع شعبنا الفلسطيني في لبنان الذي يتألم صعوبات في الحياة وفي الحياة. صعوبات صحية واقتصادية واجتماعية في ظل الوضع الاقتصادي الصعب ووباء متلازمة الشرق الاوسط كورونا خاصة مع اقتراب شهر رمضان.

وأكد الجانبان على أهمية الوَضِع الفلسطيني الموحد القائم على برنامج سياسي شامل للمقاومة يرجع المشروع الوطني ويعزز الوحدة الوطنية الحقيقية من خلال تحديد المهام الوطنية التي تحتاجها مرحلة التحرير الوطني للتخلي عن مشاريع التصفية ومؤامرات التطبيع. هزيمة الصهيونية. الاحتلال لأرضنا ، وتحقيق التحرير والعودة إلى وطننا الفلسطيني ، كل فلسطين من نهرها إلى بحرها.

كما توقف الجانبان في مقاومة آلام شعبنا الفلسطيني في المخيمات والاجتماعات في لبنان ، داعيا مؤسسة غوث الأونروا إلى تحمل مسؤولياتها وتأمين المساعدات المالية والغذائية الضرورية في أسرع وقت ممكن. وحذر الطرفان مما يسمى المشتبه بهم الذين يستغلون هذا الواقع للضغط على اللاجئين للتنازل عن حقهم في العودة إلى أراضيهم ، والهجرة الجماعية بحجة ضمان حياة كريمة.

.

#الجهاد #وفتح #الانتفاضة #يطالبان #بالوحدة #الوطنية #في #برنامج #المقاومة #السياسية

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *