السكر التراكمي

السكر التراكمي HbA1c هو عبارة عن مصطلح طبي يعبر عن معدل السكر في الدم، مرض السكر من الأمراض المزمنة والخطيرة، حيث يترتب عليه العديد من المشاكل الصحية الأخرى، ويحب على  الشخص الذي يعاني من مرض السكر أن يتابع بصفة دورية فحص السكر التراكمي، أو كما يطلق عليه اسم الهيموجلوبين السكري، حتي يساعد ذلك في معرفة الحالة الصحية، ومنها يقوم المريض باتخاذ الإجراءات اللازمة التي تتناسب مع معدل السكر، سواء كان لانخفاض السكر في حالة ما أن كان مرتفع، والعكس صحيح، لذا فإننا حرصنا على أن نقدم لكم في هذا المقال كافة المعلومات التي تدور حول السكر التراكمي.

السكر التراكمي

يعرف السكر التراكمي، بأنه عبارة عن تحديد نسبة معدل السكر في الدم، في الفترة التي تسبق عمل التحليل بثلاثة شهور، أي أنه يوضح معدل السكر في آخر شهرين أو ثلاثة شهور للشخص المريض، ويصاب الإنسان بهذا المرض نتيجة لعدم فاعلية جسم الإنسان على استخدام معدل السكر الموجود في تلدم، فيلتصق السكر بكرات الدم الحمراء، الذي يؤدي فيما بعد بالضرورة إلى التراكم في حسم الإنسان، وخاصة بأن كرات الدم الحمراء تثبت فاعليتها في خلال الفترة التي تتراوح ما بين شهرين إلى ثلاثة شهور، ولذا فإن اختيار السكر التراكمي يوضح معدل نسبة السكر في الدم خلال تلك نفس الفترة تقريباً.

السكر التراكمي

معدل السكر الطبيعي في فحص السكر التراكمي

  • يجب أن يتم ذلك الاختبار تحت إشراف الطبيب المختص والمعالج.
  • تؤخذ عينة الدم من الشخص المريض، وبعدها يتم فحص تلك العينة في أحد المختبرات الطبية الدقيقة، حتى يتم التأكد من صحة نتيجة التحليل
  • مع العلم أن نسبة المعدل الطبيعي السكر في الدم لجسم الإنسان يتراوح ما بين نسبة ٤٪ وتصل إلى حوالي ٥.٧ ٪، وفي حالة ما إذا زادت نسبة السكر عن ذلك المعدل، فقد يعني ذلك أن حياة الشخص المريض تتعرض الخطورة.
  • أما في حالة ما إذا زادت نسبة معدل السكر في الدم فإنها تتراوح ما بين ٥.٧٪ ، وتكاد تصل إلى ٦.٤، مما يبشر بأن الشخص المريض لدية احتمالية كبيرة وعالية حول الإصابة بمرض السكري.
  • أما في حالة ما إذا زادت نسبة السكر في الدم عن ٦.٥، فذلك يشير إلى أن الشخص مؤكداً أنه مصاب بمرض السكري، ولكن يجب على المريض في هذه الحالة أن يحذر بألا تزيد نسبة معدل السكر في الدم عن ٧٪، حيث أن ذلك قد يعرض حياته إلى الخطورة، وسوف تظهر عليه العديد من المضاعفات الخطيرة المحتملة حدوثها.

انخفاض معدل السكر في الدم

من المرجح في بعض الحالات أن يصاب الشخص لانخفاض في معدل نسبة السكر في الدم عن المعدل الطبيعي، ويحدث ذلك عندما يكون تركيز السكر أو نسبة الهيموجلوبين في الدم أقل من معدلها الطبيعي، ومما هو جدير بالذكر أن الأشخاص المصابون بالسكري هم أكثر الأشخاص عرضة للإصابة باضطراب معدل السكر، من حيث ارتفاع نسبة السكر أو انخفاضها، وهناك العديد من الأعراض الجانبية المصاحبة الشخص المريض عند انخفاض معدل نسبة السكر في الدم، وهي كالتالي:

  • يشعر المريض بوجود وخز مؤلم في الشفاه
  • عدم القدرة على التركيز
  • شعور المريض بوجود تشوش ذهني
  • يصاب المريض بشحوب الوجه
  • دائماً ما يشعر الإنسان المريض بالقلق والتوتر النفسي
  • الشعور بالدوخة والدوار الشديد
  • زيادة نسبة معدل التعرق لديه
  • يؤدي ذلك إلى زيادة معدل ضربات القلب
  • خفقان القلب بشدة

نصائح هامة يجب إتباعها في حالة ارتفاع نسبة السكر في الدم

على الشخص المريض الذي يعاني من ارتفاع معدل نسبة السكر أو الهيموجلوبين في الدم، أن يتبع العديد من الإجراءات اللازمة، والتي تساعده في محاولة انخفاض معدل نسبة السكر، وسوف نوضح لكم فيما يلي أهم تلك النصائح على النحو التالي:

  • أهم النصائح هو أن يتوجه المريض إلى الطبيب المختص والمعالج والفحص باستمرار، واتباع النصائح الخاصة به بكل دقة.
  • اتباع نظام غذائي صحي وسليم، يتناسب مع طبيعة الحالة المرضية، حيث ينصح الأطباء بتناول كميات محددة من الفواكه والبروتينات والدهون والكربوهيدرات.
  • ممارسة التمارين الرياضية لدو لا تقل عن ٣٠ دقيقة في اليوم الواحد، ولمدة تتراوح إلى ٥ أيام في الأسبوع.
  • الحفاظ على الوزن المثالي.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.