التخطي إلى المحتوى
الغوص على اللؤلؤ في الكويت قديما – اخر حاجة اجابة السؤال

الغوص على اللؤلؤ في الكويت قديما – اخر حاجة، نتشرف بعودتكم متابعين الشبكة الاولي عربيا في الاجابة علي كل الاسئلة المطروحة من كَافَّة انحاء البلاد العربي، السعودية بمجرد ترجع اليكم من جديد لتحل كَافَّة الالغاز والاستفهامات حول اسفسارات كثيرة في هذه الاثناء.

الغوص على اللؤلؤ في الكويت قديما ، والتي كانت وظيفة الأجداد في الكويت ، حيث تعتبر هذه المهنة من أقدم المهن التي قام بها شعب الكويت لنا في المنصرم ، وهناك العديد من البحث عن بيانات الغوص بحثا عن اللؤلؤ والتي تعتبر من المهن المتواصلة حتى يومنا هذا ، لذلك سوف نتعرف عليك عن تفاصيل الغوص بحثا عن اللؤلؤ في الكويت في المنصرم.

الغوص على اللؤلؤ في الكويت قديماً

تعتبر وظيفة غواص صيد اللؤلؤ ذات أهمية واسعة في الفولكلور الكويتي ، حيث أنها من أهم المهن في المجتمع الكويتي في المنصرم ، على الرغم من الصعوبات والمخاطر التي تميزها ، لأنها من المهن التي تعتمد عليها. بحوالي رئيسي على الكفاءة الجسدية والنفسية ، حيث يكون القادر جسديًا ونفسيًا. في مغامرة ، يمكن أن يصبح غواصًا وقادرًا على الغوص في اللؤلؤ ، حيث يتلقى الغواص حصة واسعة من توزيع أرباح اللؤلؤ. ازدهرت تجارة اللؤلؤ في الكويت كُلّي 1912 ، وبلغت ذروتها في كُلّي الطفحة ، عندما هبط الغواصون عن البحر مرتين قبل بداية شهر رمضان وعادوا إلى بدايته ، ليعودوا عقب عيد العواطف ، وتزايد عدد السفن الموجودة فيها. وصل كُلّي 1913 حوالي 812 سفينة ، وبلغ عدد الغواصين 6 ملايين روبية. قديما كان الغواصون يرتدون الشمشول وهو السراويل السوداء التي يرتدونها عند النزول إلى البحر ، والماء بارد خلال موسم الغوص ، حيث يغوص الغواصون لمدة ساعة ويستريحون لمدة ساعتين ، وخلال شهر واحد. يتبدل النظام بحيث تنخفض الصمامات لمدة ساعة واحدة وتستريح لمدة ساعة أخرى. شرعت رحلة إحياء إرث الأجداد التي نظمها النادي الرياضي البحري الكويتي في كُلّي 1986 ، بحفل دش ضم الشباب يقفون أمام مسرح التكريم ويعزفون النشيد الوطني الكويتي ، عقب ذلك يتجهون حوالي النواخذة. على الساحل ، ودعهم الوالدان قبل التوجه إلى سفن الغوص على حسب مجموعاتهم البحرية ، وفي رحلة المغادرة إلى بندر الخيران التي تعتبر موقِعًا لتجميع وتواجد السفن المخصصة طوال الرحلة التي تستغرق أسبوعًا. حيث يمارس الشباب رياضة الغوص في هرات الخيران ، وتعد من المناطق البحرية التي تزداد فيها المحار منذ القدم. باستخدام أدواتْ الغوص الحديثة ، يقومون بالرحلة بالطريقة التقليدية التي قادها أسلافهم.[1]

أصبحت رحلة الغوص على اللؤلؤ من الأنشطة الوطنية التي يتم إحياؤها في التراث البحري من قبل نادي الرياضات المائية الكويتي على المراتب المحلية والخليجية والدولية ، وذلك لإحياء التضحيات التي قدمها الآباء والأجداد من الآباء لتزويد الحياة لهم. الأطفال وبلدهم. شاهد أيضا: مسألة عن جوانب التقدم العمراني في الكويت

رحلة الغوص على اللؤلؤ إلى الكويت

مع شروق الشمس يدخل الغواصون إلى مياه البحر ويبدأون رحلتهم استكشافًا عن المحار طوال يومهم ، حيث ينتقلون في الوريث من موقِع إلى آخر إلى بحثه ويكون حبل المرساة طويلًا ، وعند غروب الشمس مباشرة ، قبطان السفينة يقول النوخذة أو من ينوب عنه ، اثنوا حبالكم أو قلوا لهم الله. عقب ذلك يقول الغواصون “لا إله آخر إلا الله” ويخرجون من خَلفِية القارب ذاكرين معًا: “الغوص عادة والصلاة عبادة”. ويقولون: “المركز التجاري جسم اللهم التالى والأول “و” لا إله إلا الله. اليوم أخذناه وقدمنا ​​أجر الله “. المغرب يأكل الغواصون العشاء الذي يتكون عادة من سمك وأرز عقب ذلك ينامون وبعده تعب البحث عن المحار والتعب ، وتستغرق رحلة الغوص في الكويت حوالي شهر قبل العودة إلى البلاد في المنزل ، ولكل شخص على متن السفينة عدد من المهام ، على النحو الاتي:

  • ربان المركب المسؤول عن إصدارات واستخدامات أدوات القياس خبير في الشؤون البحرية.
  • والمقدمي رئيس البحارة هو المسؤول عن تشغيل السفينة.
  • الغيص: هو شخص يغوص في البحر لكسب المحار ، ولديه عادة النزول إلى الماء من غير آلات غطس ، معتمدا على الخبرة والشجاعة.
  • الرصيف: الأولاد الذين يقومون بأعمال بسيطة ويتدربون على أعمال المستقبل ، ويرافقون الجميع على متن القوارب في الرحلات القاسية.
  • يحفز نهم (المغني) ، الذي يتمتع بصوت جميل ، البحارة على الغناء مع رفقاء الرحلة الآخرين حتى يستطيعوا من تواصل العمل والتجديف من غير الشعور بالتعب أو الملل.

موسم الغوص في الكويت

يشرع موسم الغوص في الكويت في شهر ايار من كل كُلّي وينتهي في آخِر شهر ايول ، حيث يتساوى الليل والنهار ويكون البحر باردًا ، وتتبع هذه الرحلة مواسم أخرى قصيرة ، حيث تستهل السفن الصغيرة في الخروج والغوص بالقرب من من السواحل ومواسم الغوص في الكويت كالتالي:

  • الخنجية: تعتبر الخطوة الأولى لشروع الغوص وتستهل في آخِر فصل الربيع في شهر نيسان من كل كُلّي ، ولها مكانة خاصة للغواصين حيث لا تخضع لقانون الغوص مما يجعل الغوص يتم إرجاع المنتج بالكامل للغواصين ولا يتم حسم النوخذة.

  • الغوص: وهي مرحلة تستهل فيها السفن الهائلة والصغيرة الغوص ، حيث تغوص السفن الهائلة في المياه العميقة بعيدًا عن الساحل ، في حين تكون السفن الصغيرة مستمرًا بالقرب من من الساحل.

  • نكسة: هذه هي الخطوة إلى الوراء مرة أخرى ، وتستهل عقب آخِر موسم الغوص الأساسي في أواخر ايول وأوائل تشرين الأول ، عندما تنخفض علامات الحرارة وتميل إلى البرودة ، حيث يكون عدد السفن المغادرة من الردة منخفضًا. وهي سفن صغيرة

  • إريدا: سوف تكون هذه الفترة في شهر تشرين2 ، عندما يصبح البحر باردًا ويكون عدد السفن هناك منخفض جدًا وهناك سفن صغيرة هناك ، لأنه يبحث عن المحار بالقرب من من الساحل لمدة قصيرة.

أنواع اللآلئ في الكويت

تتكون اللؤلؤة عندما يدخل جسم غريب مثل جزيء من الأوساخ إلى المحار ، مما يدفعها للدفاع عن الرخويات داخل المحار لإفراز مادة ناعمة تحيط بالجسم لتصبح ناعمة ومستديرة كنوع من الحماية ، ويتواصل هذا قم بفرز هذه الطبقة التي تتكون من للؤلؤ ، وتتنوع نوعية اللؤلؤ على حسب قوة إفراز الحيوان اللين. كان تصنيف اللؤلؤ في الكويت على حسب اللون كما يلي:

  • المشير: من أندر وأجود أنواع اللآلئ ويشتهر بلونه الأبيض الزهري.

  • الخضار: لؤلؤة بيضاء ذات لون أحمر وليست بيضاء وتميل إلى الأصفر وتشبه لون السكر النباتي.

  • زجاجي: لؤلؤة بيضاء ناصعة ببريق نصف شفاف.

  • سماوي: يميل إلى أن يكون أزرقًا حقيقيًا ، على غرار لون السماء الزرقاء الصافية.

  • السنقباصي: هو أزيد زرقة من سابقاته ويميل إلى اللون الرمادي.

  • القلبي: هو اللون الأبيض الممزوج بألوان الطيف الذي يتبدل على حسب الضوء.

  • الأخضر: هذه واحدة من أدنى الخصال وأقلها قيمة وتميل إلى أن تكون خضراء.

  • شقراء: هي شقراء اللون.

  • ألجيون: أجمل وأثمن لؤلؤة تقتني كل صفات الجودة واللمعان.

  • الخشنة: وهي أصغر من سابقتها ، وهي لؤلؤة جميلة.

  • السلالم: طراز دائري ممتاز ومميز له نفس خصائص اللآلئ الخام ، ولكنه أصغر في المقاس.

  • قلوة: لها شكل بيضاوي وردي غامق.

  • حلو: هذه مجموعة صغيرة مستديرة.

  • بوكا: وهي لؤلؤة غير دائرية من شتى الأشكال والأحجام والألوان ، وهي صغيرة المقاس.

  • الفصوص: وهي اللآلئ التي تعلق بالمحار وتكون بدرجات متنوعة على حسب المقاس وطريقة الاستخراج.

  • اللؤلؤة السوداء: جرى استخراجها بكميات قليلة وهي معروفة بلونها الأسود الشديد.

هذه هي كل البيانات عن الغوص بحثاً عن اللؤلؤ في الكويت في المنصرم ، تعلمنا عن رحلة الغوص بحثاً عن اللؤلؤ ، ووضحنا لك أنواع اللؤلؤ في الكويت ومواسم صيد اللؤلؤ التي يمارس فيها الغوص.

تابعونا في البوابة الإخبارية والثقافية العربية والتي تغطي أنباء الشرق الأوسط والعالم وكافة الاستفهامات حول و كَافَّة الاسئلة المطروحة في المستقبل.

#الغوص #على #اللؤلؤ #في #الكويت #قديما #المعلمين #العرب

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *