ثيمات زواج

ثيمات زواج، انتشرت ثيمات الزواج بأشكالها المختلفة والمتنوعة والمتعددة، التي تستخدم في عمل احدث الديكورات والابداعات الحديثة لدعوات حفل الزواج، مما يمنح الدعوة رونقاً ومظهر جذاب ذات جانب ابتكاري وإبداعي، وخاصة ثيمات الزواج التي تهتم بها العروس وتعتبر من أولوياتها في تجهيزات الفرح، ويعتبر الزواج من أساسيات الحياة التي أمرنا بها الله سبحانه وتعالى في كتابه العزيز، حيث ذكر الزواج في العديد من الآيات القرآنية الكريمة وحثنا عليه رسول الله صلى الله عليه وسلم في العديد من الأحاديث النبوية الشريفة.

ثيمات زواج

قال الله سبحانه وتعالى في كتابه العزيز، بسم الله الرحمن الرحيم ﴿وَمِنْ آيَاتِهِ أَنْ خَلَقَ لَكُمْ مِنْ أَنفُسِكُمْ أَزْوَاجًا لِتَسْكُنُوا إِلَيْهَا وَجَعَلَ بَيْنَكُمْ مَوَدَّةً وَرَحْمَةً إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآيَاتٍ لِقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ﴾ [الروم:21]، يعد الزواج نقلة حتمية في حياتنا، فبمجرد أن يبدأ العروسان في التعارف، قد يبدأ مشوار التحضيرات والتجهيزات اللازمة والمطلوبة والتي تتمثل في فستان الزفاف، وقاعة الفرح، وبعض المستلزمات الأخرى التي تضيف إلى كل ما هو جديد، وأهم تلك التحضيرات هو دعوة الأهل والأصدقاء والاقارب لحضور حفل الزفاف، وخاصة أن الزوجة قد تشعر في تلك اللحظة بأنها ملكة متوجة، وتشعر بالسعادة والفرحة منقطعة النظير، ولذا فإنها ترغب في مشاركة سعادتها مع كل الأهل والأصدقاء والاقارب.

ثيمات زواج

ثيمات زواج من الاكتشافات التي تم ظهورها في عام ١٣٩٩م، وبدأت في الانتشار بطريقة سريعة للغاية، حتي أنها أصبحت من أساسيات مراسم الزواج، ولكنها ظهرت في بادئ الأمر بفكرتها البسيطة والتي تقتصر فقط علي دعوة الأهل والأصدقاء، ولكنها سرعان ما تطورت أشكالها وتعددت أنواعها، حتى أنها أصبحت الآن ذات طابع ابداعي ابتكاري متميز، يوجد بها العديد من الإضافات والتصميمات الرائعة.

إن بطاقات الدعوة كانت في بادئ الأمر عند ظهورها تقتصر فقط على الطبقة الملكية والتي تتضمن الملوك والأمراء والحكام وذوي النفوذ، إلى جانب الطبقة الغنية والتي كانت تمثل قلة قليلة من الأفراد، ولكن مع مرور الوقت وتزامنًا بعصر التكنولوجيا الحديثة ومع انتشار التقنيات الحديثة المتطورة ووسائل التواصل الاجتماعي أصبحت دعوة الزفاف في متناول يد الجميع، وأصبح من حق أي شخص أن يستعين بها لدعوة الأهل والأصدقاء، ولم تعد مقتصرة على فئة أو طبقة محددة.

تختلف ثيمات زواج في أشكالها وأنواعها وبالطبع أيضاً فإنها تختلف في أسعارها، حيث يتم تحديد سعر بطاقات الدعوة نظراً لما تحتويه من إضافات جديدة ومتميزة، فعلي سبيل المثال المادة المستخدمة في صناعة بطاقة الدعوة، وكذلك أيضاً الكتابة أو نوع الخط المكتوب بها، بالإضافة إلى الاستعانة ببعض التطورات التكنولوجية الإبداعية والتي تمنح البطاقة طابع مميز يميزها عن غيرها.

ثيمات زواج

تصميمات متعددة لثيمات الزواج

كما سبق وأن أشرنا أن بطاقات الزواج متعددة، فهي لا تقتصر على شكل محدد أو تصميم موحد، بل إنها لها العديد من التصاميم والتي سوف نوضحها لكم بالتفصيل على سبيل المثال لا الحصر، كما يلي:

  • بطاقات زفاف على شكل فراشة

ثيمات زواج

وهذا التصميم هو واحد من التصاميم المختلفة لثيمات الزواج أو بطاقات دعوة الزفاف، بل يعد هو الافضل فيما بينهم، وبفضله الكثير من مقبلي الزواج والعروسان، ويرجع ذلك إلى كونه يتميز بالأناقة والبساطة والإبداع، فهو تتكون من اللونين الذهبي الأنيق المتميز، واللون الأبيض الذي يوحي بالصفاء والنقاء، بالإضافة إلى بعض من الألوان البسيطة والمميزة التي تمنح للبطاقة طابع فريد تميزها عن غيرها، وكأنها لوحة فنية أبدع في رسمها فنان محترف.

  • بطاقة زفاف باللون البنفسجي

ثيمات زواج

الكثير يعشق اللون البنفسجي، وخاصة الفتيات فهو أكثر الألوان عشقاً لهن، حيث يتميز هذا اللون بالرومانسية والحب، ويضيف إلى دعوة الزواج طابع من الأناقة والجمال، لذا يعد من أكثر التصميمات التي نالت على إعجاب الكثير، بالإضافة إلى أنها من أكثر التصاميم تداولا، واهم ما يميز هذه البطاقة هو إمكانية وضع صورة خلفية للعروسان، أو صورة خاصة للعروس وهي ترتدي الفستان الأبيض المميز، والطرح الطويلة التي تتزين بالإكسسوار اللامع الرائع، وتمسك العروس بيديها باقة مميزة من الزهور والورود ما يضيف الجمال والروعة   وخاصة أن تلك اللحظة هي  حلم لكل الفتيات ويجب تدوينها في تاريخ حياة الزوجين، بالإضافة إلى أن خلفية الدعوة ذات لون بنفسجي رائع.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.