التخطي إلى المحتوى

ذكرى وفاة الشيخ الشعراوي ، تصدر اليوم البحث عن ذكرى وفاة الشيخ محمد متولي الشعراوي، والذي يصادف اليوم الخميس 17يونيو، كما تم التساؤل عن في أي يوم توفي الشعراوي، و اين دفن الشيخ محمد متولي الشعراوي، ولحظات احتضاره، نقدم لكم خلل هذا المقال معلومات كاملة حول حياة الشيخ الشعراوي وميلاده ووفاته.

ذكرى وفاة الشيخ الشعراوي

حظي الشيخ محمد متولي الشعراوي باهتمام كبير في ذكرى وفاته والتي تصادف اليوم، والذي رحل في يوم 17 يونيو عام 1998، وكانت لحظات وداعه في جنازته مشهد مهيب تنشق له القلوب، وأحدثت وفاة الشعراوي فاجعة كبيرة لدى محبيه، وخسارة عظيمة لدى شيوخ الأزهر، وعلماء العالم الإسلامي، حيث يعتبر الشعراوي أحد أشهر الأئمة الذين كانت لهم بصمة مؤثرة في العالم العربي والإسلامي.

تاريخ وفاة الشيخ الشعراوي

17 يونيو 1998، يصادف اليوم ذكرى وفاه الشيخ الشعراوي، وكانت لحظات وداعه مهيبة جداً وسط حضور ومشاركة الألاف في تشييع جثمانه الطاهر من مسقط رأسه في قرية دقادوس في محافظة الدقهلية، ويشهد للعلامة الشعراوي بعلمه وحضوره المؤثر، كما كان يحتل المراكز الأولى خلال استضافته عبر الفضائيات والشاشات العربية، وأحدث رواجاً كبيراً وشهرة واسعة في العالم العربي.

اقرأ أيضاً: قصة وفاة الامام الصادق عليه السلام مكتوبة

في أي يوم توفي الشيخ الشعراوي

توفي العلامة الشعراوي في السابع عشر من شهر حزيران لعام 1998، وجاء خبر وفاته كصدمة للعالمين العربي والإسلامي، وكان الشيخ الراحل محمد متولي الشعراوي قد اتم حفظه للقران الكريم وهو طفل ابن عشر سنوات، كما أتم تجويده وترتيله في عمر الخامسة عشر، وكان من علماء الدعوة البارزين والمؤثرين، ولديه كتب حول تفسير القرآن الكريم التي تم نشرها على مختلف الدول العربية.

لحظات احتضار الشيخ الشعراوي

وفاة الشيخ الشعراوي ويكيبيديا

الشيخ العلامة محمد متولي الشعراوي، الذي أحدث نقلة نوعية وتأثير  كبير بعلمه وثقافته وابحاره في علوم التفسير والقرآن والفقه، ويصادف اليوم ذكرى وفاة الشيخ الشعراوي، وكان قد شغل عدد من المناصب، وعمل في معهد مصر مدرس ومدارس المملكة العربية السعودية، كما تم تعيينه أيضاً في معهد طنطا الديني، وتم تعيينه في وزارة الاوقاف، كما انه كان رافضاً أن يشغل أحد المناصب السياسية، وتفرغ للدعوة والعمل بنشر تعاليم الدين الإسلامي في كافة بقاع الأرض، حتى توفاه الله في عام 1998.

اين دفن الشيخ محمد متولي الشعراوي

بالتزامن مع حلول ذكرى وفاه الشعراوي اليوم تم التساؤل حول مكان دفنه، وتم دفن الشيخ محمد متولي الشعراوي في مدينة ميت عمر بمحافظة الدقهلية، ويعتبر قبره مزار للرموز الوطنية والشخصيات القيادية والنافذة، بسبب القيمة العلمية ومكانة الشيخ الشعراوي التي تركها في قلوب البشر.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *