التخطي إلى المحتوى

نتشرف بعودتكم متابعين الشبكة الاولي عربيا في الاجابة علي كل الاسئلة المطروحة من كَافَّة انحاء البلاد العربي اخر حاجة ترجع اليكم من جديد لتحل كَافَّة الالغاز والاستفهامات حول اسفسارات كثيرة في هذه الاثناء.

عقب تداوُل الأوبئة والأمراض على مجال واسع، أقرت منظمة الصحة العالمية العديد من المصطلحات التي بالأنجأ يمكن للكثيرين فهمها، بحيث تتساءل كَافَّة الشعوب عن أوجه التشابه بين المرض والوباء والجائحة. ما سبب تسمية كل منهم بمصطلح شتى، وما معنى كل مصطلح حتى يتمكن المواطن البسيط من معرفة الفرق بينهما بيسر؟

ما هي أوجه التشابه بين المرض والوباء والوباء

وفير ممن سمعوا بمصطلح “فيروس”، خاصة مؤخرًا، حيث أصبح المصطلح الأكثر تداوُلًا في العالم، عقب أن اجتاح فيروس متلازمة الشرق الاوسط كورونا الجديد البلاد بأكملها، ولكن قبل أن نعرف ما هو الفرق بين المصطلحات الثلاثة، ينبغي معرفة التشابه بينهما، أي أنها كَافَّةًا عدوى فيروسية، أي أن الشخص المسؤول عن حدوثها في جسم الإنسان هو “فيروس”، وهو “DNA” الذي يمكنه فحسب التكاثر عقب دخوله في الحياة العصابة لشروع نشاطها بشكل عاجل واسعة وخطيرة.

الفرق بين المرض والوباء والجائحة

علمنا أن الجميع متفقون على شيء ما، لكن لجميع منها تعريفه الخاص، ويمكن تفصيلها على النحو الاتي:

  • المرض: هو عدوى فيروسية تصيب شخص معين، تصيب جسمه وتؤثر عليه بحوالي سلبي، ويجب أن نعلم أن الفيروس كائن حي يتخصص في إصابته من حيث الكائن الحي المصاب ومكان الإصابة، أي، لا يمكن للفيروس الحيواني أن يصيب الإنسان إلا عقب أن يتحول إلى سلالته الخاصة، وأن طراز العدوى المعوية لا صلة له بالجهاز البولي، إلخ.
  • الوباء: هو عدوى فيروسية تنتشر على مجال أوسع من المرض، أي أن المصطلح يستعمل عندما يصيب المرض بلدًا بأكمله أو منطقة واسعة، لذلك يطلق عليه “المنطقة الموبوءة”، وباء الطاعون. عندما تضرب مناطق معينة من العالم.
  • جائحة: مصطلح يستعمل للعدوى الفيروسية التي تصيب العالم ككل بكل مجموعاته ودوله من غير استثناء، وهو الأكبر في التاريخ، وأقرب مثال على هذا هو جائحة متلازمة الشرق الاوسط كورونا.

أخيرًا، تعرفنا على الاختلافات التي أدت إلى تسمية العدوى بالفيروس بثلاثة مصطلحات متعددة، وأجبنا أيضًا على السؤال الأكثر شهرة، ما هي أوجه التشابه بين المرض والوباء والجائحة؟ لاحقًا، يمكنك تسمية الأشياء بمصطلحها الصحيح.

تنويه بخصوص الاجابة علي السؤال المطروح لدينا ما أوجه الشبه بين كل من المرض، الوباء، الجائحة؟ ، هو من خلال مصادر ثقافية منوعة وشاملة نجلبه لكم زوارنا الاعزاء لكي يستفيد الجميع من الاجابات، لذلك تابع البوابة الإخبارية والثقافية العربية والتي تغطي أنباء العالم وكافة الاستفهامات والاسئلة المطروحة في المستقبل القريب.