التخطي إلى المحتوى
ما هو النفط وما الخصائص الكيميائية والفيزيائية للنفط اجابة السؤال

اجابة السؤال المتناقل حاليا ما هو النفط وما الخصائص الكيميائية والفيزيائية للنفط، يقوم مرتادي مواقع التراسل حاليا ببث استفهامات حول السؤال المطروح حاليا ونحن في شبكة اخر حاجة ننشر لكم الاجابات عن هذا الاستفسار من خلال مصادر اخبارية وثقافية رائدة.

ما هو النفط ؟ هو سؤال متعدد الإجابات من ناحية تعريف ما هو النِّفط أو التطرق إلى ما هو أصله ؟ وما هي خصائصه إن كانت فيزيائية أو كيميائية، وما استخداماته، وما عيوبه؟ حيث كل هذه الأسئلة سنجيب عليها وبالتفصيل في هذه المقالة.

ما هو النفط

النِّفط هو سائل طبيعي أسود اللون، يوجد تحت سطح الأرض ويمكن تكريره وتحويله إلى وقود، حيث أن النِّفط يعتبر وقود أحفوري، مما يعني أنه جرى تكوينه من تحلل المواد العضوية على مجال ملايين السنين، ويتشكل النفطُ عندما تتعرض كميات واسعة من الكائنات الحية الميتة و بالتحديد العوالق الحيوانية والطحالب تحت الصخور الرسوبية للحرارة القوية والضغط؛ كما ويستخدم النِّفط كوقود لتشغيل المركبات ووحدات التدفئة والآلات، فضلاً عن تحويله إلى بلاستيك ومواد أخرى، ونظرًا بداعي أن غالبية العالم يعتمد على النفط في العديد من البضائع والخدمات، فإن صناعةا لنِّفط قوية للغاية ولها تأثير كبير على السياسة العالمية والاقتصاد العالمي. [1]

اقرا أيضًا: متى اكتشف النفط في السعودية

الخصائص الكيميائية والفيزيائية للنفط

النِّفط الخام هو خليط من الهيدروكربونات السائلة المتطايرة تناسبيًا، والمركبات الهيدروكربونية تتكون أساسًا من الهيدروجين والكربون، بالإضافة إلى أنه يحتوي أيضًا على عدد من النيتروجين والكبريت والأكسجين، وتكون هذه العناصر مجموعة واسعة ومتنوعة من الهياكل الجزيئية المعقدة والتي لا يمكن التعرف على بعضها بيسر، فبغض الاطلاع عن الاختلافات فإن كَافَّة أنواع النفط الخام يتراوح زتنها تقريبًا من 82 إلى 87٪؜ من الكربون، و 12 إلى 15٪؜ من الهيدروجين؛ ومن خصائص النِّفط الفيزيائية اختلاف أنواعه باللون حيث تتراوح ألوان النفط من عديم اللون إلى الأسود، وايضًا من الخصائص الفيزيائية للنفط الجاذبية النوعية أي نسبة وزن المقاييس المتساوية من النفط الخام والماء النقي في ظل الظروف، ويصنف النفط الخام أيضًا على أنه قاعدي أو حامضي اعتمادًا على مستوى الكبريت الموجود فيه ، والذي يكلم إما على شكل كبريت أساسي أو في مركبات مثل كبريتيد الهيدروجين، تضم الخامات القاعدية على نسبة كبريت 0.5٪؜ أو أقل، في حين تضم الخامات الحامضية على نسبة كبريت بـ 1٪؜  أو أزيد، وبشكل كُلّي كلما نمى النِّفط الخام نمى محتواه من الكبريت؛ وتتم إزالة الكبريت الزائد من النفط الخام أثناء التكرير، بداعي أن أكاسيد الكبريت المنبعثة في الغلاف الجوي أثناء احتراق النفط هي ملوث رئيسي للبيئة. [2]

استخدامات النِّفط والمشتقات النفطية

يعتبر النفط في الزمن الحاضر مصدرًا رئيسيًا للطاقة في العالم، وهذا أيضًا بداعي قابليته للاستخدام المتعدد في مجالات متعددة، حيث يتأثر كل جانب من جوانب الحياة اليومية للإنسان بآلية ما باستخدام النفط، وفي ما يأتي أهم هذه الاستخدامات: [3]

  • النقل: يعتمد نظام النقل في العالم بأكمله على النفط، ولقد أحدث النفط ثورة في نظام النقل بأكمله ما إذا كان هذا بالطرق أو السكك الحديدية أو النقل المائي أو الجوي، ويعتبر البنزين والديزل من أهم مصادر الطاقة لجميع أنواع مركبات النقل الحديثة.
  • القوة الصناعية: النِّفط هو المصدر الأساسي للطاقة الصناعية، ويستخدم الديزل والبنزين في توربينات الغاز لصناعة الكهرباء.
  • التدفئة والإضاءة: تستعمل الزيوت الأثقل في محطات التدفئة المركزية للمحلات التجارية والمكاتب وأيضا البيوت، ويستخدم النفط أيضًا في إنتاج الكهرباء للاستخدام الصناعي والمنزلي.
  • زيوت التشحيم: يستعمل النِّفط كنوع من انواع زيوت التشحيم التي تعتبر مفيدة جدًا لجميع أنواع الآلات المستخدمة في النقل والصناعات.
  • الصناعات البتروكيمائية: تستعمل كل من الصناعات البتروكيماوية والكيميائية المنتوجات الثانوية البترولية والنفطية كمواد خام، وتُستخدم هذه المنتوجات لصناعة الأسمدة الكيماوية والألياف الصناعية والمطاط الصناعي والنايلون والبلاستيك، والمبيدات الحشرية والعطور والأصباغ والدهانات.

عيوب النفط ومشتقاته

النفط هو جزء من معاشنا اليومية ومع هذا فإن عملية استخراجه وعملية صنع مشتقاته الثانوية تكون مضرة وسامة للبيئة لأنها تعتبر مواد كيميائية سامة، كما ويتسبب الحفر تحت الماء في سقوط التسريبات إلى المياه وإلى التربة وإلى الطبيعة ككل، كما وإن توصيل النفط من خلال خطوط الأنابيب لديه المقدرة على تدمير البيئة المحلية وله أيضًا مخاطر التسرب واستنزاف الطاقة، بالإضافة إلى كل هذا فإن ستعمال النفط العالمي له تأثير سلبي على البيئة بداعي أن الكربون المنبعث في الغلاف الجوي يرفع علامات الحرارة ويرتبط بالاحتباس الحراري، والعديد من المنتوجات التي يتم إنشاؤها باستخدام المشتقات النفطية لا تتحلل بشكل عاجل، كما أن الإفراط في ستعمال الأسمدة قد يضر بإمدادات المياه. [1]

وفي نهاية هذه المقالة نلخص لأبرز ما جاء فيها حيث جرى التعرف وبالتفصيل على ما هو النفط ؟ والخصائص الكيميائية للنِّفط، بالإضافة إلى الخصائص الفيزيائية للنِّفط، واستخدامات النِّفط والمشتقات النفطية، كما وتم التعرف على عيوبالنِّفط.

المراجع

  1. ^
    investopedia.com , Petroleum , 23/2/2021
  2. ^
    britannica.com , Crude oil , 23/2/2021
  3. ^
    yourarticlelibrary.com , Uses of Petroleum: 6 Main Uses of Petroleum – Discussed! , 23/2/2021

تنويه حول الاجابات لهذا السؤال ما هو النفط وما الخصائص الكيميائية والفيزيائية للنفط ، هي من مصادر وموسوعات عربية حرة متداولة دائما، نحن نقوم بجلب الاجابات لجميع التساؤلات بحوالي متواصل من هذه المصادر، لذلك تابعونا لتجدو كل جديد من اجابات لاسئلة المداراس والجامعات والاسفهام حول اي سؤال ثقافي او اي كان نوعه لديكم.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *