التخطي إلى المحتوى
متلازمة الشرق الاوسط كورونا عالميا: مليونان و902 ألف مصرع و133 مليوناً و732 ألف إصابة – مؤسسة اخر حاجة للأنباء

أوضحت آخر الإحصاءات العالمية المعلنة بخصوص وباء “متلازمة الشرق الاوسط كورونا” ، حتى صباح الخميس ، أن عدد الوفيات اثر الإصابة بالفيروس وصل مليونين وأكثر من 902 ألف حالة مصرع ، في حين وصل إجمالي عدد الإصابات 133 مليونا ، وأكثر من 732 ألف جريح ، 107 مليون منها شفاء 845 ألف مريض.

يدوم وباء متلازمة الشرق الاوسط كورونا تمدده إلى 219 دولة وإقليم ومنطقة حول العالم ، وسجلت بلدان حول العالم إرتفاع بسيطة في عدد الإصابات الجديدة المكتشفة يوم أمس الأربعاء ، وزيادة واسعة في عدد الوفيات ، مقارنة بالإحصاءات. في اليوم السابق ، حيث كانت هناك 652 ألف إصابة جديدة و 129 إصابة ، وفي الـ 24 ساعة السابقة كان هناك 13022 حالة مصرع.

وأبانت الإحصاءات أن الدول الخمس التي دونت أقصى حصيلة للوفيات في يوم واحد في العالم يوم الأربعاء هي البرازيل (3733 حالة مصرع) وأمريكا (873 حالة مصرع) والهند (684 حالة مصرع) وبولندا (638 حالة مصرع) وإيطاليا (627 حالة مصرع). .).

وأبانت البيانات أن الدول الخمس التي دونت أقصى عدد من الإصابات الجديدة في العالم يوم أمس ، في غضون يوم واحد ، كانت متتالية ، الهند التي دونت عددًا كبيرًا جدًا من الإصابات الجديدة ، يساوي (126،315) ، البرازيل (90973 إصابة) ، أمريكا (75183 إصابة) ومن بلدان الشرق الأوسط وتركيا (54740 إصابة) والأرجنتين (22039 إصابة).

ولا تزال أمريكا تتصدر العالم مع أقصى حصيلة وفيات وإجمالي عدد الإصابات ، تليها البرازيل التي تضررت بصعوبة من الوباء في الرتبة الثانية.

أوضحت الإحصائيات أن الدول الخمس التي كانت حتى صباح اليوم الأكثر تضررا من الوباء في العالم من حيث إجمالي عدد الوفيات هي: أمريكا (572849 حالة مصرع) ، البرازيل (341097 حالة مصرع) ، المكسيك (205.598 حالة مصرع) والهند (166892 قتيلا) وبريطانيا العظمى (126927 قتيلا).

أوضحت الإحصائيات أن الدول الخمس الأكثر تضررا في العالم صباح اليوم من حيث العدد الإجمالي للإصابات: أمريكا (31.637.243 إصابة) ، البرازيل (13197.031 إصابة) ، الهند (12928574 إصابة) ، فرنسا (4841308 إصابة) وروسيا (. 4،606،162 إصابة).

.

#متلازمة الشرق الاوسط كورونا #عالميا #مليونان #و902 #ألف #مصرع #و133 #مليونا #و732 #ألف #إصابة #مؤسسة #اخر حاجة #للأنباء

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *