التخطي إلى المحتوى

عاد جاريث بيل إلى فريق الملكي وعاد ريال مدريد بفوز كبير على أوساسونا يوم الأحد بنتيجة 4-1 على ملعب السادار في بنبلونة للحفاظ على مركز الصدارة في الدوري الأسباني.

تم استبعاد جاريث بيل بشكل كامل لمباريات مدريد الأربع السابقة لكنه عاد إلى تشكيلة الفريق والبدء في السادار بأداء مفاجئ للإيمان من المدرب زين الدين زيدان.

انحراف عنيف يعني أن بيل ساعد في تحقيق التعادل لفريق ايسكو قبل أن يضع سيرجيو راموس مدريد في المقدمة بعد أن أعطى أوناي جارسيا تقدم أوساسونا في وقت مبكر في الدقيقة 14 من بداية المباراة.

وسجل البديلان لوكاس فاسكيز و لوكا يوفيتش هدفين من الاستراحة المتأخرة حيث تغلبت مدريد على ست نقاط من برشلونة الذي لعب خارج أرضه مع ريال بيتيس في يوم الأحد.

طغى خروج برشلونة في كأس ملك إسبانيا على هزيمة مدريد المفاجئة على أرضه أمام ريال سوسيداد في دور الثمانية.

قدم دي يونج و سيرجيو بوسكيتس و لينجليه فوزاً ساحقاً أنهى به برشلونة أسبوعه المضطرب على ريال بيتيس بنتيجة 2-3 للبقاء على اتصال مع ريال مدريد في صدارة الدوري الأسباني.

وهكذا يكون ريال مدريد متصدر الليجا برصيد 52 نقطة حيث فاز 15 مباراة وتعادل في سبع مباريات وخسر مباراة وحيدة من أصل 23 مباراة بينما يحتل البرسا المركز الثاني بفارق ثلاث نقاط برصيد 49 نقطة حيث فاز في 15 مباراة وتعادل في اربع مباريات وخسر مثلهم من أصل 23 مباراة.

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *