التقى الدكتور محمد عبد العاطي وزير الموارد المائية والري المصري، بوزير البيئة والموارد المائية بايمي خور وزيرة الدولة السنغافورية ، وبحثا سبل تعزيز التعاون بين البلدين في مجالات المياه وإعادة استخدام المياه وتحلية مياه البحر وكذلك التعاون على المستوى البحثي لمجابهة التحديات التي تواجه القطاع المائي في البلدين ، ودعا الدكتور محمد عبد العاطي وزيرة الدولة السنغافورية للمشاركة في أسبوع القاهرة للمياه الثاني المقرر عقده في أكتوبر2019.

وتناول اللقاء عددًا من النقاط تمثلت في شكر “محمد عبد العاطي” للوزير على تلبية الدعوة ل، واستعداد سنغافورة للتعاون مع مصر ومشاركة الخبرات في مجال إعادة استخدام المياه طبقا للمخططات المعدة  مسبقاً لذلك، كما عرض الوزير جهود مصر في إعادة الاستخدام وخطط مصر الطموحة لإعادة استخدام مياه الصرف الزراعي والصحي وجهود مصر في تطوير تقنيات المعالجة منخفضة التكاليف.

وتبادل الوزيران الرؤية المشتركة في الحفاظ على المياه وأهمية التعاون بين البلدين لتطوير نظام معالجة منخفض التكاليف حيث يمكن لمصر أن تكون نقطة انطلاق أمام هذا التعاون المشترك والتقنية بفتح سوق واعدة لنشر تقنية معالجة المياه بأفريقيا والدول العربية.كما تناول الوزيران دور البحث العلمي ومراكز تدريب بالوزارة وضرورة ربط البحث بتطوير التقنيات الخاصة بالمياه ومجالات التعاون المشتركة بين البلدين وأهمية مجابهة التغيرات المناخية و عرض السيد الوزير تجربة مصر في حماية السواحل المصرية والمشروعات البحثية التي تقوم بها مصر في هذا المجال واعرب سيادته عن استعداد مصر لتبادل الخبرات في كيفية اتمام عملية معالجة مياه الصرف الصحي باستخدام أحدث تقنيات المعالجة لتحويلها إلى مياه صالحة للشرب والتي تحمل اسم “المياه الجديدة” “NEWater” في سنغافورة.

ويختتم الدكتور محمد عبد العاطي وزير الموارد المائية والري زيارته لسنغافورة بزيارة معهد نانيانغ للبيئة والموارد المائية والذي يعد أحد أهم المعاهد المصنَّفة عالميًا، وهي بين أفضل مؤسسات البحث والتكنولوجيا في مجال البيئة والمياه، ويعمل علي نقل ابتكاراته من نطاق التجارب والاختبارات إلى حلول هندسية تطبيقية مبتكرة لأسواق المياه والبيئة.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.