التخطي إلى المحتوى

من هم العشرة المبشرين بالجنة بالترتيب من الأسئلة الشائعة بين المسلمين، حيث كان الصحابة يتمتعون بالمكانة الرفيعة التي يستحقون بها رضى الله تعالى وبركات الخلود. يوفر موقع اخر حاجة معرفة بالمعلومات الدينية الهامة التي تفيد المسلم في جميع جوانب حياته.

أفضل الصحابة

قبل ان نجيب عن السؤال من هم العشرة المبشرين بالجنة بالترتيب وقد ورد في كتب السيرة أن الشرفاء من الصحابة هم الذين عرفوا الرسول صلى الله عليه وسلم وآمنوا به وماتوا في سبيل الإسلام. وللصحابة فضل عظيم في نصرة دين الله تعالى. وبعدهم العشرة الموعودون بالجنة، فالأول هم المهاجرون الأوائل، ثم الأنصار، ثم البدر، ثم أهل أحد، ثم الصامدون في غزوة الأحزاب. مما أدى إلى النفاق، ثم أهل رضوان البيات، ثم الذين هاجروا قبل الفتح والقتال.

من هم العشرة المبشرين بالجنة بالترتيب

من هم العشرة المبشرين بالجنة بالترتيب اختار الله سبحانه وتعالى عددا من الصحابة الكرام، وبشر نبيه الكريم صلى الله عليه وسلم بأسمائهم بترتيب معين، وقد ورد ذلك في السنة الطاهرة. قال سعيد بن زيد رضي الله عنه: أشهد لرسول الله صلى الله عليه وسلم. اعترف بأنني سمعته يقول: عشرة في الجنة: النبي صلى الله عليه وسلم في الجنة، وأبو بكر في الجنة، وعمر في الجنة، وعثمان في الجنة، وعلي في الجنة. الجنة، طلحة بن عبيد الله في الجنة، الزبير بن عوام في الجنة، سعد بن مالك في الجنة، وعبد الرحمن بن عوف في الجنة، وإن شئت تسمي العاشرة: من هو؟ فسكتوا وقالوا: من هي؟ قال: سعيد بن زيد. قال: ثم قالوا: من هي؟ قال: هو سعيد بن زيد.[3] لذلك فإن رتبة المبشرين العشرة إلى الجنة: أبو بكر الصديق، عمر بن الخطاب، عثمان بن عفان، علي بن أبي طالب، طلحة بن عبيد الله، الزبير بن العوام، سعد بن. مالك وعبد الرحمن بن عوف وسعيد بن زيد.

سبب تسمية المبشرين العشرة من السماء بهذا الاسم

وقد بشر الله تعالى عدة صحابة بدخول الجنة، ولعدد من الصحابة الذين بشروا الجنة بالإضافة إلى الصحابة العشرة الذين يلقبون بـ “مبشري الجنة العشر”، مثل: خديجة بنت خويلد، وعبد الله بن سلام، وعكاشة بن محسن وغيرهم. وبرزوا بهذا الاسم “مرسلي الجنة العشرة” لأن أسمائهم وردت في حديث واحد.

الصحابة المفضلة

للصحابة فضائل عظيمة، ومن أبرزها:

  • الصحابة الكرام خير القرون في كل الأمم. وقد سئل النبي صلى الله عليه وسلم عن خير الناس فقال: أنا فيه قرن ثم الثاني ثم الثالث.[6]
  • هم الوسيط بين رسول الله – صلى الله عليه وسلم – والأمة، فبفضلهم عليهم السلام وصل العلم الشرعي إلى الأمة.
  • الفتوحات الإسلامية الواسعة التي حدثت بأيديهم، وبالتالي غزو أجزاء مختلفة من العالم، ونشر الإسلام وانتصر على المظلومين.
  • ينشرون الأخلاق الفاضلة بين هذه الأمة. الصدق والصدق والوفاء بالعهد والوعد.
  • وحمد الله معهم في كتابهم المحبوب. ووردت آيات كثيرة في فضلها، كما أثنى عليها الرسول الكريم (صلى الله عليه وسلم)، ونهى عن إهانتها. قال صلى الله عليه وسلم: “لا تسبوا أصحابي، لأن من استنشق في يده، إذا أنفق أحدكم مثله من الذهب، لم يدرك مدى أحدهم، ولا نوقفه.

في هذا المقال بيننا من هم العشرة المبشرين بالجنة بالترتيب وهم أبو بكر الصديق، وعمر بن الخطاب، وعثمان بن عفان، وعلي بن أبي طالب، وطلحة بن عبيد الله، والزبير بن. العوام وسعد بن مالك وعبد الرحمن بن عوف وسعيد بن زيد.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *