موضوع تعبير عن العلم

موضوع تعبير عن العلم لما له من أهمية كبري في حياتنا، وما له من تأثير إيجابي هائل في مجريات أمور الحياة، حيث يعد العلم النهر الفياض بخيره، ولا ينقص من عطاءه شيء مهما مر الزمان، العلم هو اللآلئ التي تنير طريق الإنسان وتمنحه السلاح القوي والدرع الحامي من الجهل والفقر، وتيمنا بأهمية العلم في حياتنا فقد أوصانا ديننا الإسلامي بضرورة التمسك بالعلم، وورد أهمية العلم في الكثير من الآيات القرآنية والأحاديث النبوية الشريفة التي تحدثنا علي للسعي وراء العلم، وسوف نوضح لكم في هذا المقال أهمية العلم في حياتنا تخت عنوان موضوع تعبير عن العلم.

موضوع تعبير عن العلم

خلال سطور مقالنا موضوع تعبير عن العلم سنتحدث عن العلم الذي هو السبيل للارتقاء بالمجتمع وسمو وعلو مكانة الأمم، فلا تقاس مكانة الأمة بما تملكه من أموال، بينما تقاس مكانتها بما تحققه من تقدم علمي وازدهار ثقافي، ولذا يعتبر العلم هو السبيل إلي للنجاة والنجاح والتقدم، فلولا ما حققه العلم من إنجازات وتقدم ما كنا توصلنا إلى ما نحن عليه الآن من تقدم تكنولوجي هائل وتوافر العديد من التقنيات الحديثة والمتطورة، ولم يكن لنا نصيب من الاختراعات التي أضافتها الينا كافة العلماء مثل اكتشاف الكهرباء، وكذلك طرق المواصلات من قطارات وسيارات وغيرها.

تقاس قيمة الإنسان في المجتمع بعلمه وثقافته، كما يساعد التمسك بالعلم علي الارتقاء بمستوى المعيشة، والحصول علي مكانة عالية ومرموقة في المجتمع، لذا علينا التمسك بالعلم كما أمرنا رسول الله صلى الله عليه وسلم” من سلك طريقًا يلتمس فيه علما سهل الله له طريقًا إلي الجنة”.

موضوع تعبير عن العلم

مكانة العلم في الإسلام

الدين الإسلامي الحنيف هو دين العلم والمعرفة، هو دين التوحيد، وخير دليل علي أهمية العلم في حياتنا، هو نزول اول آية قرآنية علي رسول الله صلى الله عليه وسلم كانت أولى آيات سورة العلق، والتي أمر فيها الله سبحانه وتعالى رسوله الكريم بالقراءة حينما قال له جبريل هاتفًا له اقرأ، فرد عليه النبي الأمي ما أنا بقارئ، وتكررت هذه المجادلة فيما بينهما ٣ مرات، حتي أكمل جبريل ما توحي به الي رسول الله صلى الله عليه وسلم وهي بعض من آيات سورة العلق ﴿اقْرَأْ بِاسْمِ رَبِّكَ الَّذِي خَلَقَ* خَلَقَ الإِنسَانَ مِنْ عَلَقٍ* اقْرَأْ وَرَبُّكَ الأَكْرَمُ* الَّذِي عَلَّمَ بِالْقَلَمِ* عَلَّمَ الإِنسَانَ مَا لَمْ يَعْلَمْ﴾ [العلق 1: 5].

كما حثنا رسول الله صلى الله عليه وسلم في العديد من الأحاديث النبوية الشريفة علي ضرورة التمسك بالعلم والسعي الحصول عليه وإن كان في مكان بعيد، حيث قال ” اطلبوا العلم ولو في الصين”، ولم يقصد هنا الصين كدولة وإنما كمسافة، حيث كانت الصين أبعد البلاد آنذاك عن حدود الدولة الإسلامية.

ومما هو جدير بالذكر أن رسول الله صلى الله عليه وسلم في أحد الغزوات، كان يفتدي الأسير نفسه بتعليم ١٠ أفراد من المسلمين ممن لا يعلمون القراءة والكتابة، مما ساعد ذلك على انتشار الدعوة الإسلامية، وإنما يخشى الله من عباده العلماء، وإن دل ذلك في مضمونه عن أهمية العلم في حياتنا ولذا أمرنا به الله سبحانه وتعالى وحثنا عليه رسوله الكريم.

موضوع تعبير عن العلم

أهمية العلم

لا يقتصر مفهوم العلم علي أنه الجهد المبذول لحفظ بعض من النظريات وفهم تاريخ العالم والمنظومة المختلفة التي يسير العالم من خلالها، بل أن العلم عبارة عن أحد الوسائل المتبعة لمعرفة ما يدور حولنا من أمور في كافة جوانب الحياة، واستيعاب مجريات الحياة العملية والعملية من تقدم تكنولوجي واختراعات هائلة، كما يعد العلم هو الوسيلة الصحيحة لحل كافة المشاكل، والتفكير العلمي واتباع الخطوات العلمية البحتة هو اساس الحصول على كافة الحلول المناسبة، حيث يعتمد العلم في أغلب الأمور علي جانبين أساسيين وهما التجربة والاستنتاج، وذلك للوصول إلي افضل النتائج الصحيحة.

للعلم أهمية كبيرة في حياتنا، وسوف نوضح لكم فيما يلي بالتفصيل، أهمية العلم علي النحو التالي:

  • يساعد العلم علي تقدم الأمم.
  • اكتساب المهارات الحياتية المختلفة والمتنوعة
  • دائما ما يفيض علينا العلم بخيره فهو المنبع الذي لا يفني أبدا، فهو العنصر الذي كلما أخذ منه منح المزيد.
  • يمنح العلم الفرصة الحقيقية للإنسان لاكتشاف الحقائق في حياتنا
  • يساعد علي التمتع بمكانة مرموقة في المجتمع.

وبهذا نكون قد انتهينا من مقالنا موضوع تعبير عن العلم سائلين الله عز وجل أن يكون قد نال رضاكم، والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.