التخطي إلى المحتوى
وكان القائد “عليان” الأسير الشيخ عزام الشويكي بحجم جبال الخليل.

ذَكَرَ الدكتور جميل عليان ، زعيم حركة الجهاد الإسلامي والمدير العام لمؤسسة مجاهدة القدس ، اليوم الخميس: الحداد على الأسير المفرج عنه والمرحل الشيخ عزام الشويكي: واليوم فقدت فلسطين فَرْدمن رجالها الذي كتب أروع جوانب كتاب التاريخ الفلسطيني وهو المقاومة والأصل “.

وتابع الزعيم عليان:عزام عبد الرحيم الشويكي كان بحجم جبال الخليل ، ابن هذه العائلة العريقة ، أسرة الشهداء والأسرى والمجاهدين ، وأحد العوائل الوطنية التي كرست كل قدراتها وأولادها لمشروع تحرير فلسطين وحرية هذا الشعب العظيم.

هو أتمَ:الشهيد عزام سيشهد لكم كل قذارة فلسطين في جنوب لبنان ، يشهد على صمتكم في معتقلات العدو ، وسيشهد على طهركم في جوامع الضفة الغربية وكافة أطفال فلسطين. من جيل الإيمان والضمير والثورة شاهد على ضميرك ، وذاياب وكل الشهداء الذين نشأوا على طاولات الجهاد والمقاومة والضياع سيكونون شَاهِدًا لكم ولشرستكم المقدسة.

لاحظ عليان:كنتم تسجلون بصماتكم على تراب البلاد من غير الإنتِباه للصور وخطابات التصفيق ومظاهر العجز ، كنتم تبحثون عن أماكن شغل صامتة تصل إليك لرضا الله.

كما يتم تقديم التعازي لشعبنا الفلسطيني في كل موقِع ، ولنا جميعاً في الخليل ولعائلة الشويكي الكريمة ، متقدمين العزاء للمجاهدين والأسرى ولكل أحرار العالم ، في مصرع الأمة عزام الشويكي.

كما أفصح العليان عن تعازيه لأبنائه وأهله وأحبابه ذاكراً: “جزاكم الله خير الجزاء ، وأطيب العزاء ، وجزاكم على بلاءكم”.

.

#وكان #القائد #عليان #الأسير #الشيخ #عزام #الشويكي #بحجم #جبال #الخليل

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *